ads
ads

رسالة قوية من «أبو الغيط» لإيران وحزب الله

النبأ
ads

طالب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إيران برفع يدها عن اليمن، محملا الحوثيين مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في البلاد ومرحبا بدعوة السعودية لحل الأزمة في الجنوب.

وقال أبو الغيط، في كلمة ألقاها اليوم الثلاثاء أمام الدورة 152 لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري: "ندعو إيران لرفع يدها عن اليمن، ووقف دعمها المليشيات بالمال والسلاح وتحويل اليمن لمنصة تهديد للدول المجاورة".

وأضاف أبو الغيط أن "الحوثيين قرارهم تتخذه دولة أخرى، ونحملهم مسؤولية تدهور الوضع الإنساني".

وفي تطرقه إلى المواجهات بين قوات الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظات شبوة وعدن وأبين، قال أبو الغيط إن "الانقسامات الجديدة تهدد وحدة التراب اليمني"، مضيفا: "نرحب بدعوة المملكة العربية السعودية للحوار ونرحب باستجابة الأطراف المختلفة".

وتابع أن "الجامعة تتمسك بخيار السلام في اليمن وتدعم الشرعية الدستورية للحكومة برئاسة الرئيس عبد ربه منصور هادي".

ومنذ العام 2014، يمر اليمن بنزاع عسكري سياسي حاد بين جماعة "أنصار الله" الحوثية المدعومة من إيران والتي تسيطر إلى العاصمة صنعاء من جهة، والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمؤيدة منذ مارس 2015 بالتحالف العربي بقيادة السعودية.

وأثارت العمليات العسكرية المستمرة في البلاد أزمة إنسانية خطيرة وسط جهود الأمم المتحدة لمصالحة الأطراف المتنازعة. بينما زاد من تعقيد الوضع نزاع آخر اندلع في أغسطس جنوب البلاد بين المجلس لانتقالي الجنوبي وقوات الحكومة.

المصدر: وكالات+ روسيا اليوم