ads
ads

المباحث تكشف ألاعيب «أبن شبرا» للنصب على الشباب في المعادي

المتهم
المتهم



نجح رجال الإدارة العامة لمباحث الأموال العام، في القبض على أحد الأشخاص؛ لقيامه بالنصب والاحتيال على الطلاب بإنشاء أكاديمية وهمية لإصدار شهادات جامعية مزورة.


رصد ضباط «الأموال العامة»، إنتشار الكيانات التعليمية الوهمية بمحافظتى القاهرة والجيزة خلال الآونة الأخيرة، خاصة المنسوبة لبعض الجامعات المصرية والأجنبية وقيامها بمنح مؤهلات علمية غير معتمدة مقابل مبالغ مالية مختلفة.



وبإجراء التحريات اللازمة، بمعرفة رجال إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير، تبين أن وراء تلك الكيانات شخص يدعى «نصر. م. ع» 49 سنة، مقيم بدائرة قسم أول شبرا الخيمة بالقليوبية.



وكشفت التحريات قيام المُتحرى عنه بإنشاء مركز تعليمي وهمي باسم «أكاديمية إستانفورد الدولية» بحي المعادى، وزعم أن الأكاديمية المذكورة تابعة لإحدى الأكاديميات الدولية، وأن المقر سالف الذكر خاص بمنطقة الشرق الأوسط والخليج العربى.



كما زعم منح درجة البكالوريوس التخصصي في المجالات التعليمية المختلفة عقب إجتياز الطالب الدراسة بتلك الأكاديمية لمدة أربع سنوات، وأنه قد اتخذ من ذلك المقر وكرًا لتزوير الشهادات المنسوبة للأكاديمية المذكورة ومهرها بخاتم شعار الدولة المُقلد المنسوب صدوره لإحدى الوزارات بغية إضفاء صفة الرسمية والمشروعية على 
الشهادات المشار إليها.



وأضافت التحريات أن المُتحرى عنه استطاع من خلال الدعاية إستقطاب المئات من الطلبة الحاصلين على الثانوية العامة والمؤهلات التعليمية المتوسطة بزعم منحهم «شهادة البكالوريوس» المعتمدة والموثقة، وتقاضى مبالغ مالية تتراوح من «5» آلاف إلى عشرة آلاف جنيه من كل طالب عن الموسم الدراسى الواحد تحت ذلك الزعم.


بتقنين الإجراءات تم مداهمة مقر المركز الوهمي، وبتفتيشه عثر بداخله على الآتي:


- شهادة منسوب صدورها للآكاديمية الدولية المنتسبة إليها الأكاديمية محل التحريات بإسم وبيانات المتهم محررة باللغة الإنجليزية تُفيد حصول المذكور على درجة الدكتوراة فى إدارة الأعمال «مزورة».


- كارنيه منسوب صدورة لإحدى دور الصحافة والنشر والإعلان بإسم وصورة المتهم يُفيد أنه محرر صحفي بالمؤسسة المذكورة «مزور».


- «50» شهادة تخرج (مؤهلات علمية مختلفة) بأسماء أشخاص مختلفين ومحررة باللغة الإنجليزية ومنسوبة للآكاديمية الدولية وممهورة بخاتم شعار الدولة المقلد المنسوب لإحدى الوزارات «مزورة».


- «7» أكلاشيهات مدون عليها باللغة الإنجليزية أكاديمية إستانفورد الدولية مقلدة بالكامل.


- مجموعة من الكروت الشخصية بإسم المتهم ومدون به عميد بالأكاديمية الدولية المنتسبة إليها الأكاديمية محل التحريات.



- «100» ملف لمجموعة من الطلبة الدارسين بالأكاديمية المذكورة بالتخصصات المختلفة وبداخل كل ملف المستندات الشخصية بكل طالب على حدة والمبالغ المالية المحصلة منه.



- جهاز حاسب آلي «لاب توب» وطابعة ووحدة ذاكرة «فلاش ميموري» بفحصهم تبين أنهم مُحملين بخاتم شعار الدولة المقلد المنسوب لإحدى الوزارات وكذا الشهادات المزورة المنسوبة للآكاديمية المذكورة.



وبضبط المتهم حضر «7» طلاب للإدارة العامة لمباحث الاموال العامة، وأقروا بإنهم مُقيدين بالأكاديمية المذكورة بمستويات تعليمية وتخصصات مختلفة، وأنهم قاموا بدفع مبالغ مالية متفاوتة نظير ذلك.



وبمواجهة المتهم بما أسفرت عنه التحريات، أقر بأنه وراء هذا النشاط الإجرامي، حُرر المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة؛ لتتولى التحقيقات.
بعض المضبوطات
بعض المضبوطات

ads