ads
ads

تفاصيل جديدة في واقعة اتهام ربة منزل بتعذيب ابنتها حتى الموت بدار السلام

اتهام ربة منزل _ أرشيفية
اتهام ربة منزل _ أرشيفية
أحمد عمران

قررت نيابة دار السلام الجزئية إخلاء سبيل ربة منزل على ذمة القضية لاتهامها بقتل طفلتها بمنطقة دار السلام.

وطلبت النيابة العامة استعجال تقرير الطب الشرعي للجثة لبيان سبب وفاة الطفلة.

يذكر أن طفلة تبلغ من العمر 3 سنوات وتقيم بمنطقة دار السلام بالقاهرة، توفيت بعد دخولها المستشفى بثلاثة أيام، متأثرة بإصابتها في الرأس، واتهم والدها طليقته بتعذيب الطفلة والتسبب في الوفاة، وأمرت النيابة العامة بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة.

وكشف محضر قسم شرطة دار السلام عن وصول الطفلة، «أية. م»، 3 سنوات إلى المستشفى مصابة بالرأس وحالتها الصحية سيئة، وتوفيت بعد 3 أيام على دخلوها.

وأفادت والدة الطفلة في المحضر، أنه أثناء استقلالها دراجة بخارية «توك توك»، بصحبة طفلتها وحال سيره بالشارع توقف قائد المركبة فجأة، ما أدى لارتطام رأس الطفلة بحديدة في خلف السائق نتج عنها إصابتها، وتم نقلها إلى المستشفى، وتوفيت عقب ذلك.

وكشف مصدر أمني لـ«النبأ»، عن أن أم الطفلة ٤٢ سنة، منفصلة عن زوجها منذ فترة وأنها متزوجة من آخر وأن ابنتها تعيش معها مؤكدًا أنه بعد وفاة الطفلة، توجه والدها إلى النيابة العامة وأقر بأنه يوجد شبهة جنائية في الوفاة ويوجد آثار تعذيب وخنق، واتهم طليقته بأنها وراء ارتكاب الواقعة.

وتمكن ضباط مباحث قسم شرطة دار السلام من ضبط المتهمة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وأخطرت النيابة العامة لتتولى مباشرة التحيقيقات.

وأمرت النيابة العامة بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وقرارها السابق.

ads