ads
ads

معجزة جديدة للنحل يكشف عنها بحث استرالي

النحل
النحل


أورد القرآن الكريم الكثير من المعجزات الخاصة بالنحل، إلا أن علماء استراليون اكتشفوا مؤخرًا، معجزة جديدة للنحل، حيث أثبتوا أن تلك الحشرة الصغيرة قادر على العد والقيام بالعمليات الحسابية الأساسية، وأثبتت الدراسة أنه بإمكانهم الجمع والطرح بالإضافة إلى القدرة على فهم مفهوم الصفر.

يقول الباحثون إن هذا الاكتشاف يوسع فهمنا للعلاقة بين حجم الدماغ وقدراتها الذهنية.

تتطلب حل مسائل الرياضيات وجود مستوى متطور من قوة الدماغ، بما في ذلك الإدارة العقلية المعقدة للأرقام والقواعد وذاكرة العمل على المدى القصير.

يقول العلماء إن الكشف عن أنه حتى دماغ نحل صغير يمكن أن يدرك العمليات الرياضية الأساسية له آثار على التطور المستقبلي للذكاء الاصطناعي، خاصة في تحسين التعلم السريع.

وأظهرت الدراسة التي قادها باحثون من جامعة RMIT في أستراليا، أن النحل يمكن تعليمه التعرف على الألوان كرموز للإضافة والطرح.

"تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أن الإدراك العددي المتقدم يمكن أن يوجد على نطاق أوسع في الطبيعة بين الحيوانات غير البشرية.

يمكن للعديد من الحيوانات فهم الفرق بين الكميات واستخدامها في اتخاذ القرارات وحل المشكلات.

لكن الإدراك الرقمي، مثل العدد الدقيق والعمليات الحسابية، يتطلب مستوى أكثر "متطورة" من المعالجة وهو ما يتوافر في النحل.

وقد أظهرت الدراسات السابقة أن بعض القردة والطيور والرضع وحتى العناكب يمكن أن تضيف أو تطرح.

وقالت السيدة هوارد إن القدرة على القيام بالرياضيات الأساسية كانت حيوية في تنمية المجتمعات البشرية تاريخيًا، مع وجود أدلة على أن المصريين والبابليين استخدموا الحساب في حوالي عام 2000 قبل الميلاد.

وهو ما يعني أيضًا إمكانية تطوير ذكاء الحيوانات مستقبلا، ومن جهة أخرى زيادة قدرات الذكاء الصناعي.

ads