ads
ads

تعرف على معنى «الرفيق الأعلى» في الدعاء

الدكتور شوقى علام مفتي الجمهورية
الدكتور شوقى علام مفتي الجمهورية
ads

قالت أمانة الفتاوى الإلكترونية بدار الإفتاء، إنه يجوز الدعاء بقول: "اللهم ألحقني بالرفيق الأعلى"، والمراد بـ"الرفيق الأعلى": مرافقة الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين في أعلى جنات النعيم، وقيل: في الجنة، وقيل: فوق السماوات السبع، وقيل: هو الله تعالى؛ لأنه رفيقٌ بعباده من الرفق والرأفة.

وعن عَائِشَةَ رضى الله عنها قَالَتْ: سَمِعْتُ النَّبِيّ صلى الله عليه وآله وسلم وَهْوَ مُسْتَنِدٌ إِلَيَّ يَقُولُ: «اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي وَارْحَمْنِي وَأَلْحِقْنِي بِالرَّفِيقِ الأَعْلَى».

جاء ذلك ردا على سؤال هام ورد عبر بوابة الفتاوى الإلكترونية لدار الإفتاء وفحواه: هل يجوز لنا أن ندعو بالالتحاق بالرفيق الأعلى؟ وما معنى "الرفيق الأعلى"؟.