ads

هذا ما حدث لملكة جمال الجزائر بعد فوزها باللقب!

خديجة بن حمو
خديجة بن حمو


تلقت ملكة جمال الجزائر لعام 2019، خديجة بن حمو، إهانات عنصرية بسبب لون بشرتها الأسمر، حيث تعد "بن حمو" ثاني فتاة من ذوات البشرة السمراء التي تفوز بالمسابقة في الجزائر بعد فوز نسيمة مكادم باللقب عام 2005.

منذ فوزها باللقب، غمرت بن حمو التعليقات العنصرية من المتصيدون عبر الإنترنت الذين أهانوا لون بشرتها، وهو ما جعل خديجة ترد عليهم بإجابات تشير إلى فخرها بهويتها الأمازيغية.

وقالت لموقع إخباري جزائري "لن أتراجع بسبب الأشخاص الذين انتقدوني"، وأضافت "يشرفني أنني حققت حلمي، وقد كرمتني ولاية أدرار التي جئت منها."

في المقابل تلقت بن حمو العديد من رسائل الدعم من الأشخاص عبر الإنترنت، الذين أكدوا ثقتهم في قدرة خديجة على المنافسة في المسابقة العالمية لعام 2019.

ads