ads

تطورات في واقعة وفاة طفل على يد «والدته» بـ«الشيخ زايد»

الطفل
الطفل
كتب _ ياسر مندور
ads

أمرت نيابة أكتوبر بحبس موظفة HR في إحدى الشركات بمدينة الشيخ زايد بأكتوبر، لاتهامها بإنهاء حياة طفلها بعدما تعدت عليه بالضرب، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

تعود تفاصيل الواقعة عندما تلقى العميد عمرو حافظ، مأمور قسم شرطة الشيخ زايد، بلاغًا من مستشفى الشيخ زايد، بوصول طفل مصابًا بعدة كدمات وجروح فارق على إثرها الحياة فور الوصول إلى المستشفى.

وتوصلت تحريات الرائد سامح بدوى، رئيس مباحث قسم شرطة الشيخ زايد، إلى وجود شبهة جنائية في الوفاة، بعدما تعدت والدته البالغة من العمر 28 عامًا، عليه بالضرب لبكائه، ما أسفر عن وفاته بعدما تبين من خلال الكشف الطبي أن الضرب وقع على مكان عملية جراحية أجراها قبل وفاته بعدة أيام وتسبب في وفاته.

وتمكنت قوة أمنية بقيادة الرائد سامح بدوي، رئيس مباحث الشيخ زايد، من ضبط والدة الطفل، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات، والتي أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات.