ads
ads

وزير الزراعة يفتتح المهرجان الدولي الرابع للتمور بسيوة

النبأ
ads


افتتح الدكتور عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، بحضور اللواء مجدي الغرابلي محافظ مطروح واللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد المهرجان الدولي الرابع للتمور المصرية في سيوة والذي تنظمة جائزة الشيخ خليفة بن زايد إضافة إلى عدد من الشخصيات الاقتصادية ورجال الأعمال، والدكتور حسين جاديم، ممثل منظمة الأغذية والزراعة الفاو في مصر.

وقال "أبو ستيت" خلال الاحتفالية إن واحة سيوة تعد نموذجا مشرفا للتنمية الشاملة في مجالات الزراعة المتخصصة ذات القيمة التصديرية العالية وهي التمور والزيتون وهي نموذج متكامل للتنمية الشاملة سواء زراعية أو اقتصادية أو سياحية أو بيئية، مشيرا إلى أن وجود ١٣ مصنع للتمور تحقق التكامل والإضافة للمنتج وترفع من القيمة المضافة لإنتاج وتصدير التمور من خلال العائد الاقتصادي وتوفير فرص العمل.

واضاف ان هذا التطور يتضح في ارتفاع قيمة طن التمر خلال السنوات الماضية وتضاعفها من ٤٠٠ دولار للطن الي ما يقارب ال ١٠٠٠ دولار للطن ونستهدف العام المقبل ان ترتفع القمية التصديرية للتمور العام المقبل لتتخطي حاجز الالف دولار بالجهود المشتركة بين جائزة الشيخ خليفة للتمور والوزارات المعنية في مصر.

ولفت الي ان مصر تحتل المركز الاول في انتاج التمور واذا تمكنا ان نصدر كميات اكبر وبجودة اعلي وقيمة مضافة فان انتاج مصر سيكون دعامة اكبر للاقتصاد المصري.

ومن جانبه قال مجدى الغرابلى محافظ مطروح، أن هناك عددا من الأصناف العالمية للتمور دخلت واحة سيوة مؤخرا بهدف زيادة إنتاج الواحة من التمور، وأن هناك اهتمام كبير من الحكومة لتطوير قطاع التمور فى مصر لزسادة الصادرات المصرية من التمور.

وقال اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادى الجديد، إن مهرجان التمور الرابع فى سيوة شهد تعاونا مشتركا هذا العام من قبل الجهات المعنية وجاء نتيجة النجاحات السابقة فى الدورات الثلاثة الماضية موضحا أن مصر فى السنوات الأخيرة شهدت تطورا ملحوظ فى قطاع التمور نتيجة الأبحاث التى أعدتها وزارة الزراعة بالتعاون مع وزارة الصناعة والمراكز البحثية المتخصصة وهو ما ينعكس علي التحول الي التزسع في زراعة للاصناف ذات القمية التصديرية العالية.

ads