ads
ads

المتهم بقتل تاجر الموبيليا بـ«الحوامدية»: «كان لازم يموت»

متهم - تعبيرية
متهم - تعبيرية
كتب- ياسر مندور
ads

أدلى المتهم بقتل تاجر موبيليا بمدينة الحوامدية، أمام العميد عبد الرحمن أبو ضيف، رئيس قطاع جنوب الجيزة، باعترافات تفصيلية عن ارتكابه الجريمة بسبب خلافات الجيرة. 

وقال المتهم "سعيد سعد"، في اعترافاته: "أيوه أنا اللي قتلته وكان لازم يموت، عشان كان سبب أن أتحبس، ويوم الواقعة كان بيرش مياه قدام البيت، شفته مسكت مقص وفضلت أضرب فيه لحد ما مات و طلعت هربت وبعدها الشرطة مسكتني".

كانت البداية عندما تلقى العميد وائل هلال، مأمور قسم شرطة الحوامدية، إخطاراً من مستشفى الحوامدية العام، يفيد بوصول عامل مصاب بجرح قطعي ، وتوفي بعد وصوله للمستشفى متأثرا بإصابته.

على الفور انتقلت قوة أمنية إلى محل البلاغ، بقيادة المقدم سمير رفعت، نائب مأمور قسم شرطة الحوامدية، والرائد محمد أبو القاسم رئيس مباحث قسم شرطة الحوامدية، والنقيب محمد حلمي معاون المباحث. 

وبالفحص والمعاينة تبين للمقدم سمير رفعت، نائب مأمور قسم شرطة الحوامدية،أن الجثة لتاجر موبيليا، يدعى «عقل عقل مصطفى»59 عاما مقيم قرية الشيخ عتمان، مصاب بجرح قطعي، وتوفي بعد وصوله للمستشفى متأثرا بإصابته.

وتوصلت تحريات الرائد محمد أبو القاسم، رئيس وحدة مباحث قسم شرطة الحوامدية، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة، «سعيد سعد»28 عاما مقيم بقرية الشيخ عتمان دائرة القسم، جار المجني عليه، وذلك بسبب خلافات سابقة بينهم بسبب الجيرة،وأنه سبق وتعدى بالضرب علي المجني علية،في شهر رمضان الماضي، وصدر قرار بحبسه لمدة شهرين.  

وعقب تقنين الإجراءات القانونية، تمكنت قوة بقيادة العقيد أحمد نجم، مفتش مباحث جنوب الجيزة، والنقيب عبدالعزيز فرحات معاون أول مباحث قسم شرطة الحوامدية، من ضبط المتهم بعد مطاردة ظلت لدقائق معدودة، على الفور تم اقتياده إلى ديوان القسم.

وأمام العميد عبد الرحمن أبوضيف، رئيس قطاع جنوب الجيزة، اعترف المتهم بارتكاب الواقعة، بسبب خلافات الجيرة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

ads