ads
ads

لا تتركي وظيفتك من أجل عائلتك أو العكس.. إليكي النصيحة الذهبية!

عمل المرأة
عمل المرأة
ads


أثيرت أزمة الأسبوع الماضي في المملكة المتحدة، بعد حلقة نقاشية في هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، حول عمل المرأة.

الحلقة أثارت التساؤل حول جدوى عمل المرأة في ظل العمل بدوام كامل لساعات طويلة، والعمل الإضافي والتنقلات التي تأتي معها، ومقارنة ذلك العمل، بأن تصبح أماً في المنزل.

المثير في الأمر، أنه خلال المحادثة ظهرت الكثير من النساء البريطانيات غير سعيدات في حياتهن المهنية، ويقررن الانسحاب من العمل تماما.

هؤلاء النساء يعملن بدوام كامل ويقمن بالأعمال المنزلية بشكل كامل، بالإضافة إلى تحديد مواعيد طبيب الأطفال، وتنظيم حفلات أعياد الميلاد، بل ورعاية أمها ووالدها في بعض الحالات.

بالمقارنة مع ما يكسبونه من مال، فلا يبدو أنه يستحق العناء لهم. وهكذا تركت هؤلاء النساء وظائفهن في الشركات.

إلا أن البعض منهن يشعر بالذنب والندم على "التخلص" من التعليم والخبرة التي اكتسبوها بشق الأنفس، والضغط على شريكها ماليًا.

وخرجت الحلقة النقاشية بطريق ثالث، يمكنك من خلاله الحصول على مهنة وحياة صحية وسعيدة.

وذلك من خلال التوسط بين العمل والمنزل، بالحصول على عدد ساعات عمل أقل، أو الحصول على عمل لنصف الوقت، أو العمل من المنزل، وفقًا لطبيعة العمل.

لذا قبل اتخاذ قرار بالإقلاع عن وظيفتك والبقاء في المنزل بدوام كامل، قومي بالتفاوض على دورك، وما يمكن أن تقومي به من أجل الحفاظ على العائلة وعلى المنزل.

ads