ads

يحمل «3» رسائل «خطيرة».. سر العلاقة بين «هشام عشماوى» وحادث المنيا الإرهابي

عشماوى - أرشيفية
عشماوى - أرشيفية
ads


قال الكاتب الصحفى عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة «الشروق»، إن حادث دير الأنبا صموئيل بالمنيا، يحمل العديد من الرسائل؛ أولها سحب الاهتمام والتركيز من افتتاح مؤتمر الشباب فى مدينة شرم الشيخ.


وأضاف «حسين» فى مقال بجريدة «الشروق» حمل عنوان: «العلاقة الوثيقة بين الأنبا صمويل وشرم الشيخ»، أن الرسالة الثانية تتركز فى أن «الإرهابيين يريدون بعث رسالة لأجهزة الأمن وسائر المصريين بل والليبيين، بأن نجاح الجيش الوطنى الليبى فى القبض على الإرهابى وضابط الجيش المصرى المفصول هشام عشماوي قبل أسابيع فى مدينة درنة الليبية، لا يعنى أن عملياتهم الإرهابية سوف تتوقف».


وتابع: «وأظن أن هذه الرسالة هدفها أن تصل أيضا إلى أولئك الذين يمولون هذه العمليات الإرهابية، حتى يستمر ضخ الأموال والإمداد بالأسلحة».


وأكد رئيس تحرير «الشروق» أن الرسالة الأهم هى الموجهة من هذه التنظيمات إلى أعضائهم وأفرادهم ومؤيديهم، بأنهم لا يزالون قادرين على شن الهجمات.


وختم قائلًا: «الإرهاب لن يتلاشى أو يختفى بين عشية وضحاها، لكن بمزيد من اليقظة والفهم يمكن تقليل آثاره حتى نصل إلى مرحلة القضاء التام عليه. وهى مرحلة لا تخص فقط الإجراءات الأمنية، لكنها تخص المجتمع بأكمله».


ووقع، أمس الجمعة، حادث إطلاق نار على "سيارة ميكروباص"، وحافلة قادمة من الصعيد إلى دير الأنبا صموئيل، بالمنيا، ما أسفر عن وفاة 8 بينهم 3 أطفال وإصابة أكثر من 21 آخرين تم نقلهم إلى مستشفى بني مزار.   

ads