ads
ads

سينما في النيل.. فسحة على المركب وفيلم وتسالي بـ150 جنيهًا

سينما نيلية
سينما نيلية
أمنية سليم
ads

مشروع جديد بتكلفة 4.5 مليون جنيه
صاحب المشروع: استخراج التصاريح ليس سهلًا ووزير الرى ساعدنى


الجلوس في قارب على سطح مياه النيل وقت الغروب مع مشاهدة فيلم ممتع وتناول وجبة، لم يعد خيالًا، حيث سيتم افتتاح أول «سينما نيلية» في مصر والشرق الأوسط بمنطقة كورنيش المعادي بتكلفة تصل إلى 4 ملايين ونصف المليون جنيه، في 5 أكتوبر المقبل.

والبداية عندما، قرر «عادل أنور» شاب مصري يعمل في مجال تنظيم الحفلات منذ 7 سنوات، الخروج عن المألوف والتفكير خارج الصندوق؛ ليحقق مشروعه الخاص بإنشاء «سينما نيلية»، بعدما حصل على التراخيص المطلوبة؛ لتنفيذها على أرض الواقع.

ومن جانبها تواصلت «النبأ»، مع عادل أنور، صاحب الفكرة والمشروع؛ لعرض الفكرة وتفاصيل تنفيذها، والذي قال: «عملي كمنظم للحفلات يجعلني أفكر دائمًا في كل ما هو جديد وجذاب، وكنت أحلم بإنشاء دار عرض سينمائي على البحر في الساحل الشمالي، ولكن واجهتني مشاكل في تنفيذ الفكرة تتعلق بالكهرباء والبنية التحتية، فقررت نقل المشروع للقاهرة على كورنيش النيل في المعادي».

وأوضح أن المشروع يقوم على تثبيت شاشة عرض على الشاطئ يرسو أمامها 75 قاربًا مجهزًا بسماعات داخلية يكفي الواحد منها 5 أفراد، ليصبح إجمالى عدد الأفراد المسموح لهم بدخول الحفلة الواحدة نحو 300 زائر، يركبون كل على حسب الرقم الموجود على التذكرة، ويعبرون بها إلى المكان المخصص للعرض من خلال «كابل سحب» خاص بكل قارب على حدة وعقب انتهاء الفيلم يتم سحب القارب للخارج.

ولفت «عادل أنور»، إلى أن مواعيد «السينما النيلية» تبدأ من الساعة الرابعة عصرًا وتنتهي في الـ11 مساء بواقع حفلتين يوميًا، تنتهي الحفلة الأولى في تمام الساعة السابعة وتبدأ الأخرى في الساعة الثامنة مساء، وذلك بتكلفة 150 جنيهًا للفرد شاملة «مشروبات غازية + زجاجة مياه+ فيشار»، مشيرًا إلى أنه يمكن للزائرين اصطحاب المأكولات معهم.

وبحسب صاحب المشروع، فإن «السينما» لن يقتصر عملها على فصل الصيف فقط، حيث سيتم تجهيز القوارب بـ«تاندة خشبية» على شكل هرمي مغلفة بالبلاستيك منعًا لتسرب مياه الأمطار للمشاهدين خلال فصل الشتاء، موضحًا أنه في حالة تحذير هيئة الأرصاد الجوية من سقوط أمطار غزيرة أو تقلبات جوية شديدة سيتم غلق السينما في هذا الوقت أمام الجمهور.

وحول إمكانية اصطحاب الأطفال، أكد عادل أنور، أن القوارب مجهزة لاصطحاب الأطفال ولا توجد خطورة عليهم، مشيرًا إلى أن الحماية المدنية اشترطت عند تنفيذ المشروع احتواء كل قارب على «لايف جاكيت» وطوق نجاة.

وأضاف «أنور»، أنه لم يكتف بالاشتراطات التي وضعتها الحماية المدنية، لافتًا إلى أن كل زائر سيتم إعطاؤه «ِسِوار» يرتديه حول معصم اليد به «زر» صغير في حالة وقوع شخص -لا قدر الله- في الماء يتم الضغط عليه فينفخ بالون لإنقاذ الشخص، فضلًا عن وجود «لايف جارد» في المكان.

أما عن مصادر التمويل، أكد صاحب الفكرة، عدم وجود شركاء له، لافتًا إلى أن مصدر تمويله هو عمله طوال 7 سنوات في مجال تنظيم الحفلات.

وأفاد «أنور»، بأن استخراج التصاريح الخاصة بـ«السينما النيلية» لم يكن سهلًا على الإطلاق، موضحًا أنه اضطر لإلغاء بعض الأفكار نظرًا لصعوبة استخراج تصاريحها منها على سبيل المثال تقديم الوجبات للمشاهدين.

وأشار إلى أن وزير الري تدخل لإعطاء أوامر بتسهيل استخراج التصاريح بعد سماعه بالفكرة، قائلًا: «لولا وزير الري لواجهت صعوبات أكثر».

وكشف صاحب ومؤسس الفكرة، عن أنه سيتم عرض فيلم «البدلة» للفنان تامر حسني في الافتتاح، بعد تحقيقه إيرادات عالية خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلى أنه لا توجد أماكن متاحة للحجز حتى 13 أكتوبر المقبل، نظرًا للإقبال الشديد.

أما عن الخطط المستقبلية للمشروع، أعلن «أنور» أنه تلقى اتصالات من بعض رجال الأعمال في الإمارات لتنفيذ هذه الفكرة في دبي، وذلك بعدما حققته من نجاح على مواقع التواصل الاجتماعي.

عادل أنور صاحب الفكرة
عادل أنور صاحب الفكرة ومؤسسها

ads