ads
ads

كيف تتعاملين مع طفلك إذا "سبّ" بألفاظ خارجه؟!

النبأ


كشفت خبيرة في تريبة الأطفال عن أسلوب جديد للتعامل مع الألفاظ النابية والحادة التي يمكن أن يسمعها الطفل من خارج المنزل، حيث ترى أنه يجب الكشف عن تلك الألفاظ للطفل وتوضيحها له، وعدم تركه ليعرفها من زملائه خارج المنزل.

تقول الدكتورة إيما بيرن، طبيبة الأعصاب: إنه يجب أن يتعلم الأطفال في سن الثانية من العمر، وبمجرد أن يبدءوا في النطق، الألفاظ النابية والألفاظ الحادة والتأثير الذي يمكن أن تحدثه تلك الكلمات.

يجب أن يستعد الآباء للتعامل مع تلك اللحظة، حيث نطق طفلهم أحد الألفاظ التي سمعها خارج المنزل، والتوضيح للطفل الصغيرة أنها "يمكن أن تؤثر على مشاعر الآخرين بشكل سلبي".

وترى بيرن أنه إذا لم نتحدث عن تلك الألفاظ لأطفالنا، وتركناهم يتعلموا الشتائم من زملائهم في المدرسة، فلن يكون لديهم شعور بمدى تأثير تلك الألفاظ على مشاعر الناس".