ads
ads

أهالى «جزاية» يطالبون الإمام أحمد الطيب بافتتاح معهد أزهرى ثانوى بـ«القرية»

النبأ
ads


«نرجوك يا فضيلة الإمام الأكبر التدخل رحمة ببناتنا».. كلمات رددها أهالى قرية «جزاية» التابعة لمحافظة الجيزة، يناشدون فيها شيخ الأزهر الموافقة على افتتاح مرحلة ثانوية بالقرية.

قال محمود السيد حامد، أحد أولياء الأمور، يعانى أهالى قرية «جزاية» بالجيزة منذ 5 سنوات، بسبب عدم وجود معهد أزهرى ثانوى بالقرية، مشيرا إلى أن معهد جزاية الإعدادى الأزهري، التابع لمنطقة الجيزة الأزهرية، من الممكن أن يضم المرحلتين الإعدادية والثانوية.

وأكمل حديثه، قائلا: «حصلنا على جميع الموافقات لإتمام افتتاح مرحلة ثانوية فى المعهد الإعدادي، إلا أن إدارة المشيخة ترفض وتتعنت بمبررات لا أساس لها من الصحة، رغم أن افتتاح المرحلة الثانوية فى معهد الجزاية سوف يخدم المئات من الطالبات من ٦ قرى بالجيزة وهى «جزاية، نكلا، برقاش، منشأة رضوان، عزبة شريف، القطا» وذلك لأن أقرب معهد لهن هو معهد الرهاوى، ويبعد عن القرية مسافة كثيرة، مما يعرض الطالبات للخطر لانعدام وسائل المواصلات، والسير وسط الزراعات والترع والكلاب الضالة والبلطجية».

وأضاف: يلتمس أهالى قرية جزاية بالجيزة، من فضيلة الإمام الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الموافقة على القرار الذي طال انتظاره أكثر من خمس سنوات وافتتاح مرحلة ثانوية فى معهد الجزاية الأزهرى رحمة ببناتهم؛ بسبب عدم وجود معهد أزهرى ثانوى بالقرية، ومعهد جزاية الإعدادى الأزهري، التابع لمنطقة الجيزة الأزهرية، من الممكن أن يضم المرحلتين الإعدادية والثانوية.

ads
ads