ads

تصريحات خطيرة لمسئول قطري عن العلاقة بين إسرائيل وحركة حماس

محمد العمادي
محمد العمادي


قال السفير القطري محمد العمادي، رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، أن حركة حماس لا تريد اندلاع حرب مع إسرائيل.

وأضاف العمادي في مقابلة مع إذاعة "ريشت كان" الإسرائيلية، إن حركة حماس لا تريد اندلاع حرب مع إسرائيل، وإنها تبحث عن السلام في الوقت الراهن لكنها تريد قبل ذلك تحسين الظروف المعيشية في غزة ورفع الحصار المفروض منذ 11 عاما، مشيراإلى أن حركة حماس باتت تمتلك قوة عسكرية أقوى من الماضي، مضيفا أن إسرائيل ستواجه مشاكل وصعوبات كبير في حال اندلاع أي حرب جديدة هذه المرة.

وأضاف رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، أن شروط حماس لأي تهدئة طويلة الأمد هي رفع الحصار، من خلال بناء الميناء وفتح المعابر وإدخال البضائع والتنقل وحل مشكلة الكهرباء والماء، مشيرا إلى أن الحركة لم تحدد مدة التهدئة في حال استجابت إسرائيل لهذه الشروط، لافتا إلى أن حماس لن تقبل باستبدال الأسرى بميناء أو مطار، نافيا عدم وجود أي صفقة قريبة بين إسرائيل وحماس، مشيرا إلى أن "الصيغة القطرية لوضع حد لمشكلة الطائرات الورقية والبالونات الحارقة من غزة هي أن تبدأ إسرائيل بالسماح لـ 5.000 عامل من غزة للعمل لديها في الداخل".

وطالب العمادي إسرائيل بالإفراج عن أسرى اعتقلتهم بعد إطلاق سراحهم ضمن صفقة شاليط ، وبعد ذلك التوجه مباشرة إلى المفاوضات للتوصل إلى اتفاق جديد يتم من خلاله تسليم المحتجزين لدى كتائب القسام، موضحا أن السلام والوصول للتهدئة أمر بيد إسرئيل، عبر قبولها هذه الشروط الممكنة.

واختتم بالقول أنه "لا يوجد أي تقدم بشأن صفقة تبادل أسرى، وأن الفجوة بين حماس وإسرائيل لا تزال كبيرة، ومن غير الممكن عقد صفقة مقابل ميناء ومطار".