ads

دراسة تؤكد: النساء تنجذب أكثر للرجال المتحيزين ضدهن!

النبأ


توصلت دراسة حديثة إلى أن النساء ينجذبن أكثر إلى الرجال الذين يتحيزون ضد المرأة، رغم "الآثار الضارة" لهذه المواقف على بنات جنسهن.

ويُقصد بالتحيز ضد المرأة بأنه النظر إلى النساء بطريقة نمطية مع أدوار محدودة تميل إلى الطبخ والتنظيف والأعمال المنزلية، ورعاية الأطفال.

في الدراسة الجديدة، خلص الباحثون إلى أن النساء ينجذبن فعلاً إلى زملائهم الذين لديهم تلك المواقف من المرأة، وهو ما برررته النساء المشاركات في الدراسة إلى أن هؤلاء الرجال مستعدين للالتزام معهم بشكل أكبر وحمايتهم من أي أخطار محتملة.

ومع ذلك، من وجهة نظر نسوية، فإن الدراسة نفسها تثير الكثير من المخاوف؛ قالت هارييت مينتر، وهي مذيعة صحفية تعمل في مجال حقوق المرأة: يستند التمييز الجنسي إلى القوة ويعزز مكانة الشريك المسيطر. لذا فإن "التحيز ضد الجنس" هو، بالنسبة لي، تناقض في المصطلحات ".

وأضافت: "التمييز الجنسي موجود عندما يفترض أحد الطرفين أن جنسهم يمنحهم وضعًا أعلى أو أكثر خصوصية من الشخص الآخر، ولكن نتائج الدراسة الأخيرة لا تفهمها المرأة بهذا الشكل، بل تعتقد أن الرجل يقوم بذلك بدافع واجبه كإنسان وليس كرجل متسلط.