ads
ads

لماذا تشعر النساء بالاشمئزاز أكثر من الرجال؟!

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية


في الغالب تعاني النساء من الشعور بالاشمئزاز أكثر من الرجال، وهو ما بررته دراسة حديثة بأمور جينية داخل النساء تختلف عن الرجال.

الدراسة التي قام بها باحثون في كلية لندن للصحة العامة والطب الاستوائي، ومسحت أكثر من 2500 شخص على الإنترنت، وطلب منهم تقييم مستويات الاشمئزاز لديهم في 75 سيناريو محتمل، بحيث تتراوح من "عدم الاشمئزاز" إلى "الاشمئزاز الشديد".

وجد البحث أن النساء تفاعلوا مع كل المواقف بمستويات اشمئزاز أكبر من الرجال، خاصة ما يتعلق بالنظافة ورائحة الجسم، وتلوث المراحيض، والسلوكيات الجنسية المثيرة للاشمئزاز.

وفقًا للمؤلف الرئيس للدراسة فال كورتيس، فإن هذه السيناريوهات تثير الاشمئزاز بسبب ميل الأجداد لتجنب ما نعتقد أنه قد يسبب العدوى.

وقال كورتيس: "إن الاشمئزاز نظام في الدماغ يجعلنا نرفض ونتجنب الأشياء التي كانت تجعل أسلافنا مرضى؛ لذا فإننا نميل إلى تجنب أشياء مثل الطعام، والآفات الجلدية، وقلة النظافة، وفي الماضي، قد تكون هذه علامات على العدوى، ولكن اليوم تغير الأمر"

أما بالنسبة للتفاوت من حيث الجنس، ومستويات الاشمئزاز، فقد أوضح كورتيس أن هذا الأمر يتلخص في أن النساء ينجبن، وهو ما يجعلهن أكثر حرصا على صحتهن وصحة أطفالهن، أما الرجال وهم أكثر قدرة على تحمل المخاطر، وبالتالي يكونون أقل اشمئزازًا.