ads
ads

دراسة تؤكد: المكملات الغذائية خطر على الصحة

مكملات غذائية
مكملات غذائية


في نتيجة مفاجآة توصلت دراسة حديثة إلى أن المكملات الغذائية من الفيتامينات والمعادن لا توفر عادة أية فوائد صحية بل قد تكون ضارة.

وقد كشف الباحثون أن الحبوب المشتركة، مثل كبسولات فيتامين (ج)، لم تثبت أنها توفر فوائد صحية في حين أن بعضها قد يزيد من خطر الموت.

بدلا من ذلك، تقترح الدراسة أن الناس يكونوا أفضل حالا عند الحصول على مواد غذائية صحية تتضمن الفواكه والخضروات.

ووفقًا للبحث الذي نُشر في دورية الكلية الأمريكية لأمراض القلب، قام باحثون من مستشفى سانت مايكل وجامعة تورنتو الكندية بمراجعة أكثر المكملات الغذائية شيوعًا التي يتناولها عامة الناس بما في ذلك A ، B1 ، B2 ، B3 (النياسين) ، B6 ، B9 (حمض الفوليك) و C و D و E.، بالإضافة إلى المعادن مثل كاروتين والكالسيوم والحديد والزنك والمغنيسيوم والسيلينيوم.

ووجدت الدراسة أنه في الوقت الذي لم تظهر فيه الفيتامينات المتعددة أي ضرر إلا أنها لم تظهر أي فائدة في الوقاية من أمراض القلب والشرايين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية أو الوفاة المبكرة.

اكتشفت الدراسة أيضًا أن بعض الفيتامينات، بما في ذلك النياسين ومضادات الأكسدة، أظهرت علامات يمكن أن تكون ضارة في الواقع لأنها أظهرت زيادة صغيرة جدًا لخطر الوفاة.

غالبا ما يتم تناول النياسين لتحسين مستويات الكوليسترول والحفاظ على صحة البشرة وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

ومع ذلك، فقد ثبت أيضا أن الفيتامينات التي ترفع مستويات السكر في الدم، والتي يمكن أن تكون خطيرة بالنسبة لشخص يعاني من مرض السكري. على هذا النحو، يمكن لشخص ما أخذ النياسين وهو يفكر في أنه يعالج مشكلة صحية واحدة فقط ليجد أنه يمكن أن يزيد من خطر مشاكل أخرى.

كما وجد أن أحد مكملات حمض الفوليك لها بعض التأثيرات الإيجابية، وقد ثبت أنها تساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.