ads
ads

استغاثة «عاجلة» للسيسي بعد القبض على مهندس مدني في السعودية

علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام
علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام في السعودية


استغاث أهالي علي أبو القاسم، مهندس مدني من أبناء محافظة أسوان، بالرئيس عبد الفتاح السيسي؛ لإنقاذ ابنهم من تنفيذ حكم الإعدام عليه في السعودية، بتهمة جلب مخدرات للمملكة.

ومن جانبها تواصلت «النبأ»، بابتسام سلامة زوجة المهندس، حيث قالت: «علي شغال في السعودية منذ 13 سنة، مهندس مدني، بشركة تأسيس المشروعات، وجاله شغل في سيتي جدة، ودخل شركة بكل ما يملكه، وبعد ذلك طلب منه شقيقه استلام معدة اسمها هراس تم شحنها عن طريق شركته، وتوصيلها لأحد الأشخاص».

وأضاف: «فور وصول المعدة إلى المملكة العربية السعودية، استدعته الشرطة للتحقيق معه، بسبب وجود مشكلة بالمعدات، والتسهيلات البنكية، ووضح المهندس علي أن المعدات ليست ملكه، وأعطي للشرطة السعودية أوراق تثبت صحة الإعفاء الجمركي».

وتابعت: «بالرغم من إعطائه للشرطة السعودية إثبات براءته إلى أنه تم حبسه لمدة 40 يومًا، بدون علمنا، وبعد ذلك سمحت له السلطات السعودية بإجراء مكلمه لشقيقه وتحركنا بناء على ذلك، وتمكنت الشرطة المصرية من ضبط العصابة المسئولة عن تلك البضائع، وأرسلت المحاضر إلى السلطات السعودية».

وواصلت: «ولكنها لم تتخذ بإثباتات البراءته، وأكدت أنهم لا يعترفون الإنابة القضائية بين مصر والرياض، وأن هذه المصادر مجهلة، وأصدرت حكما بالإعدام عليه».

وطالبت الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتفعيل الإنابة القضائية، بالإضافة إلى التدخل لحل أزمة «علي» ليعود إلى مصر.

وتتلقى جريدة «النبأ»، شكاوى المواطنين على الإيميل التالي: aayez.haky@gmail.com .
 

استغاثة «عاجلة» للسيسي
استغاثة «عاجلة» للسيسي
استغاثة «عاجلة» للسيسي
استغاثة «عاجلة» للسيسي