ads
ads

استغاثة «عاجلة» لوزير الصحة: أحمد يصارع الموت.. ومش لاقي مستشفى

 المريض  أحمد على السيد
المريض أحمد على السيد
حنان جابر
ads


استغاث أهالي المريض أحمد على السيد، بوزير الصحة، الدكتور أحمد عماد الدين راضي، للتدخل وإنقاذ حياة ابنهم المصاب بمرض الالتهاب السحائى والدرن، وتوفير مكان له بأحد المستشفيات، بها رعاية خاصة بأقصى سرعة.

وقال أهالي المريض في شكوى تلقتها جريدة «النبأ»: «إلى السيد وزير الصحه، إلى الساده المسئولين، اختاركم الله لمناصبكم لكي تكونوا يد الله في مساعدتنا، ونصرتنا، ننشادكم بكل ما نمتلك من قوة، وقد استنفذتها المستشفيات الحكومية التى لا ملجأ لنا سواها؛ لضيق الحال، وقصر اليد».

وأضاف «صديقنا وأخينا أحمد على السيد، مريض بإلتهاب سحائي على المخ منذ ما يقرب من ٣ أشهر، ومحتجز بعد معاناه لقبوله بمستشفي الحميات بالإسكندرية، وفي خلال ١٥ يوم تحسنت حالته قليلا ثم حدثت انتكاسه أدت إلى دخوله في غيبوبه لمده شهرين، ووصل الأمر للإصابة بـ«الدرن»، وتم عمل شق حنجري للتنفس».

وتابع: « وبعد مرور شهرين، خاطبتنا المستشفى السالف ذكرها بضرورة استلامه؛ لأن حالة الدرن التى أصيب بها بالمستشفي تحتاج إلى عزل ورعاية خاصة، وترفض المستشفي استمرارها بعلاج المريض بإدعاء أنه قد تم شفائه من الالتهاب السحائي، ولا يد لهم في علاجه من الدرن، ويطالبونا باستلام المريض والخروج به من المستشفى».

وختم أهالى المريض شكواهم: « كيف لنا بعد معاناة ١٥ يوم في البحث عن مستشفي تقبل حالته الأولى، أن نجد الآن مستشفي أخرى تقبل حالته، بعد أن أصبح الأمر يحتاج إلى عزل ورعاية، خاصة في ظل ضيق الحال، وعدم القدرة المادية على إدخاله مستشفى خاص.. لا أمل لنا سواكم بأن تنظروا إلى المريض بعين الرحمة، والتدخل الصارم، والسريع للبت».

وتتلقى جريدة «النبأ»، شكاوى المواطنين على الإيميل التالي: aayez.haky@gmail.com .
استغاثة «عاجلة» لوزير
استغاثة «عاجلة» لوزير
استغاثة «عاجلة» لوزير

ads