ads

تعرف على كفارة الأب الذي مات ولم يصم في رمضان

مسجد الأزهر - أرشيفية
مسجد الأزهر - أرشيفية

أكد مجمع البحوث الإسلامية أن من أفطر في نهار رمضان ولم يتمكن من القضاء لعذر من مرض أو سفر أو عجز عن الصوم، فهذا لا شيء عليه في قول أكثر أهل العلم.

وأوضح أنه إن لم يتمكن من القضاء ولم يقض حتى مات فقد اختلف الفقهاء، فذهب الجمهور إلى الإطعام عن كل يوم مسكينًا لما روى عن ابن عمر أن النبي ﷺ قال: "من مات وعليه صيام شهر فليطعم عنه مكان كل يوم مسكينًا" قال الترمذي: الصحيح عن ابن عمر موقوف.

وأكد المجمع ،أن الإمام الشافعي ذهب إلى أنه يصوم عنه وليه لحديث "من مات وعليه صيام صام عنه وليه" متفق عليه.