ads
ads

شكاوي من عملاء أمازون بغلق حساباتهم على الموقع لسبب غريب جدًا!

أمازون
أمازون


أحد أهم جوانب التسوق عبر الإنترنت هو سهولة إرجاع البضائع التي لا يشعر المستهلك بالرضا الكامل عنها، ولكن يبدو أن هذا الأمر لا ينطبق على جميع متاجر التجزئة الإلكترونية، فأحد أشهر تجار التجزئة عبر الإنترنت يعاقب عملائه على إعادة المنتجات التي يتم شراؤها كثيرًا عن طريق إنهاء حساباتهم.

وعبر العديد من عملاء أمازون في الولايات المتحدة عن استيائهم من إغلاق حساباتهم دون سابق إنذار نتيجة لإرجاع بعض من البضائع التي أشتروها إلى الموقع.

في مارس من هذا العام، تلقى نير نيسيم ، البالغ من العمر 20 عاماً ، إخطاراً بإغلاق حسابه ، ولم يتم إبلاغه إلا بعد أسبوع أو أسبوعين بأن السبب في إغلاق حسابه يعود إلى قيامه بإعادة البضائع، حيث قد أرسل منتج واحد هذا العام، وأربعة الأعوام السابقين، كما أوضح لصحيفة وول ستريت جورنال.

في النهاية تم استعادة حساب نسيم بعد شكواه. ومع ذلك، ووفقًا لموظفي Amazon السابقين، فمن الشائع إلى حد كبير أن يتم إغلاق حساباتهم إذا تسببوا في إزعاج.

قال جيمس ثومسونز ، المدير الأقدم السابق في شركة أمازون: "إذا كان سلوكك خارج الإطار الذي يريده أمازون، فأنت عميل غير مرغوب فيه"، يمكن أن يحدث هذا إذا كنت "تخلق الكثير من الصداع في الأمازون".

في عام 2015 ، تم إنهاء حساب ناثان بيترسون على الرغم من أنه لم يعيد سوى 43 منتجًا من أصل 550 منتجًا على مدار خمس سنوات، من جانبه أوضح متحدث باسم Amazon US أن الشركة تتخذ إجراءً إذا قام أحد العملاء بإساءة استخدام الموقع بأي شكل من الأشكال.

"وقال نحن نريد من الجميع أن يكونوا قادرين على استخدام الأمازون، ولكن هناك حالات نادرة حيث يسيء شخص ما خدمتنا على مدى فترة طويلة من الزمن".