ads
ads

«الناتو» يكشف أسباب الهجوم الثلاثي على النظام السوري

ضرب سوريا
ضرب سوريا
أ ش أ


أعلن ينس ستولتنبرج أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) دعم دول الحلف للقصف الثلاثي الذي قامت به أمريكا وفرنسا وبريطانيا ضد سوريا ، مؤكدا أن الهدف من هذا الهجوم هو تقويض الأسلحة الكيميائية لدي النظام السوري.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع الطارئ للحلف في مقره في العاصمة البلجيكية بروكسل لبحث الضربة الغربية التي وجهتها واشنطن وباريس ولندن الى سوريا.

وقال ستولتنبرج إن السلاح الكيميائي لا يمكن أن يستعمل بدون حصانة ويكون أمرا طبيعيا، لافتا إلي أن الحكومة السورية استخدمت هذه الأسلحة الكيميائية ويجب محاسبتها (على حد قوله).

ودعا سوريا ومن يدعمها، وخصوصا روسيا وإيران إلى أن يسمحوا بدخول للمساعدات الإنسانية بدون أي عراقيل ، مشددا على ضرورة إدخال المساعدات الإنسانية للمدنيين بشكل سريع وعاجل.

وأكد علي موقف حلف شمال الأطلسي الدائم الذي يندد باستمرار استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية ، مؤكدا أن مثل هذه الأنشطة التي يستخدم فيها السلاح الكيميائي تستوجب ردا من قبل المجتمع الدولي.

ووصف ستولتنبرج ما نتج عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا بأنها أحداث "فظيعة" ، مشددا على ضرورة محاسبة من ارتكب هذه الأحداث.