ads

بالفيديو والصور.. كارثة داخل «موسى كوست» وتحذير خطير من شركة «مصر إيطاليا»

مصر ايطاليا_أرشيفية
مصر ايطاليا_أرشيفية
مي بدير_ حسام الطاير
ads

حذر «محمود علي فارس»، أحد ملاك ومتضرري قرية موسى كوست التابعة لشركة مصر إيطاليا، جميع عملاء الشركة منها بعد تعرضه للضرب يوم الأحد الماضي الموافق 8 إبريل لعام 2018.

وروى «فارس» الواقعة، في منشور له على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، قائلًا: « كنا مسافرين نقضي يومين نصيف في قرية موسى كوست اللي احنا ملاك فيها روحنا الشالية مالقناش كهرباء روحنا على مكتب customer service عشان نشحن الكروت، رفضوا التشغيل وعايزين مبالغ كبيرة ليس لها تبرير "سرقة يعنى"، دفعنا مبلغ ١٠٠٠ جنيه عشان يشغلوا الكهرباء بعديها قطعوا الكهرباء تاني وقالوا اللي عندكم اعملوه  بعد ما اعتدوا علينا بالضرب وبعدها نرجع الشاليه نلاقي العربية كاوتشتها الـ4 على الأرض ومضروب مسامير فيها وتجريح العربية بالكامل فيها روحنا القسم رأس سدر عملنا محضر إثبات واقعة».

وأضاف: « الإثنين 9 إبريل يوم شم النسيم قضناه من غير كهرباء ننزل بليل على البحر عشان ناكل ونروح نتفاجئ بعدد ٥٠ واحد كلهم شاغلين في القرية داخلين يموتونا وضربونا واعتدوا علينا اتهلكنا ضرب بمعنى الكلمة وواحد من الشباب وقع على الأرض من كتر الضرب وهنا اتلموا عليه البلطجية وضربوه لحد ماكان عضمة هيتكسر والضرب مش بيقف واللى ماسك مفك و اللى ماسك خشبة وشوم واللي داخل يقول هي موتة ولا أكثر مع العلم إن مدير القرية "هشام صلاح"،  كان واقفًا يتفرج على مشهد الموت وهو اللي أداهم أمر بالاعتداء علي الشباب الـ4 حتى الموت بس لما لاقى الموبيلات بتصور قذارتهم أمرهم بالاختفاء بعديها كان عايز الشباب الـ4 تتدخل البرايفت بيتش وهو بيسحبهم بنفسه عشان المناظر الضرب والهلاك محدش من الناس الموجودة على البحر يشوفها لأن طبعا ده فضيحة للقرية وفيها محاضر وقضايا والواقعة حصلت على ممشى البحر.

وختم «فارس» منشوره قائلا: « الحمد لله الكلام دا كله متسجل صوت وصورة والحمد لله الذى نجانا من بلطجية وقتالين قتلة موسى كوست مصر إيطاليا وطبعا سألنا إزاى يعملوا كده من غير ما يخافوا، الناس قالت أصل فى ناس مهمة بتيجى تصيف هنا فمحدش هيعرف يعملهم حاجة دى صحبها هانى العسال صاحب مصر إيطاليا"، وتم تحرير محضر رقم 231 لعام 2018 إداري رأس سدر، 409 لعام 2018 جنح رأس سدر.

بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..