ads

مفاجآة علمية سارة للمرأة التي خانها شريكها!

خيانة عاطفية
خيانة عاطفية
ads


قد يبدو اكتشاف خيانة الشريك، أمر مُفزع، للطرفين، لكن الأبحاث تشير إلى أن النساء اللواتي خُدعن، من جانب أزواجهن، يفزن بحياة أفضل على المدى الطويل.

ووفقًا للأبحاث النفسية حول آثار انهيار العلاقة نتيجة الخيانة الزوجية، ومن الذي يستفيد في هذه المواقف، فقد أظهر مسح أجري على 5705 أشخاص من 96 دولة نتائج مثيرة للاهتمام.

ووجدت الدراسة، أن هناك عدد قليل من الفوائد المدعومة علميًا، بأن النساء اللواتي خُدعن، يتعلمن اختيار الأصدقاء في المستقبل، كما أن حياتهم الزوجية مع أزواجهن تبدو أفضل على كل حال، وأوضحت البحوث أن الخاسر الحقيقي، هو "المرأة الأخرى" .

وفقا للدكتور كريغ موريس ، أحد مؤلفي الدراسة: "المرأة التي تخسر زوجها أو خطيبها لصالح امرأة أخرى سوف تمر بمرحلة من الحزن والخيانة ما بعد العلاقة ، لكنها تخرج من تلك التجربة، بقدرة أكبر على كشف الأكاذيب، وقدرة أكبر على فرز الأصدقاء.

لذلك ، في حين أنه قد تتأذى المرأة من الخيانة، لأنها يمكن أن تكون مؤلمة عاطفياً، إلا أن النتيجة الإجمالية هي في كثير من الأحيان تؤدي للنمو الذاتي، وتفيد الدراسة أنه بعد ستة أشهر إلى سنة، حصلت النساء اللواتي خُدعن على ذكاءً عاطفي أعلى، بالإضافة إلى ارتفاع الثقة بالنفس.

ads