ads
ads

تفاصيل لقاء الدميري مع كبار منظمى الرحلات بـ«السوق الإيطالية»

هشام الدميري على هامش BIT بإيطاليا
هشام الدميري على هامش BIT بإيطاليا
مي بدير
ads


نظمت هيئة تنشيط السياحة، حفل عشاء على هامش معرض BIT بميلانو، التقى خلاله هشام الدميرى رئيس الهيئة  بحضور ايهاب أبو سريع، القنصل العام  لمصر بميلانو كل من  ناردو فيليبي Nardo Filippetti رئيس ASTOI اتحاد منظمى الرحلات بالسوق الايطالى، وجاكوبو دي ريا Jacopo De  Ria رئيس  FIA vet الاتحاد الإيطالي  لشركات السياحة والسفر، وأكثر من ١٥٠ من منظمى الرحلات وشركات السياحة، بالإضافة إلى الإعلام الإيطالي وبمشاركة مصر للطيران،  وشركة إير كايرو،  وعدد من المستثمرين المشاركين فى الجناح المصرى .


بدأ الدميرى اللقاء بتقديم كلمة شكر نيابة عن وزيرة السياحة للحضور بشكل عام ومنظمى الرحلات بشكل خاص على المجهودات التى قاموا بها لإيفاد رحلات إلى المقصد المصرى خلال ٢٠١٧، ولما قاموا به من تنظيم رحلات لأماكن سياحية كثيرة خلال العشر سنوات الماضية و إلقاء الضوء عليها مثل مرسى علم والقصير.


وأشار  إلى أهمية السوق الإيطالية بالنسبة لمصر، حيث أنه من أهم ١٠ أسواق مصدرة للسياحة لمصر.


وأرجع رئيس الهيئة الزيادة في أعداد السياحة الوافدة إلى مصر خلال العام الماضي، إلى تضافر جهود القطاعات المختلفة، مشيرًا إلى أن الدولة لن تدخر جهدا لتنمية الشراكة مع السوق الإيطالية لما تمتع به مصر وإيطاليا من علاقات متميزة على جميع الأصعدة، كما أن وزارة السياحة بشكل خاص لن تدخر جهدا لتعظيم التجربة السياحية لدى السائح  الإيطالى، موضحًا أن الوزارة تعمل جاهدة على تعظيم الميزة التنافسية للمنتج السياحى المصرى.


وقال «الدميرى» إن هناك زيادة في حركة الطيران بين مصر وإيطاليا وذلك من خلال شركة مصر للطيران والشركات الخاصة،  وهذا مؤشر على زيادة الطلب على المنتج السياحى المصرى .


وقام عماد فتحى المستشار السياحة بإيطاليا بعرض المنتجات والأماكن السياحية الجديدة لتقديمها للسائح الإيطالي،  مثل مسار رحلة العائلة المقدسة، ومدينة العلمين الجديدة والعاصمة الإدارية الجديدة.


وفِي نفس السياق التقى رئيس هيئة التنشيط بالعديد من وسائل الإعلام الإيطالية، ومن أهمها  مجلات Turismo &Attualita و Travel Quotidiana و TTGوTrend وGuide a Viaggi و l'agenzia di Viaggi حيث أوضح خلال اللقاء أن مصر تعمل على جذب السياحة من مختلف دول العالم وتولى اهتماما كبيرا بالسوق الإيطالية.


وبسؤاله عن الاستراتيجية الجديدة التى تنتهجها الوزارة والهيئة، أجاب أنها تعتمد على التنوع فى المنتجات السياحية والمقاصد، وتقديم أنماط سياحية مختلفة والتي ستلقي إقبالا كبيرا من الجانب الإيطالي.


كما أشار «الدميرى» خلال اللقاءات الإعلامية إلى توقعات منظمى الرحلات بالسوق الإيطالية لزيادة الأعداد عام ٢٠١٨ لتزيد عن عام ٢٠١٧ من ٣٠ إلى ٤٠% .


وبسؤاله عن الحالة الأمنية فى مصر، أكد أن الاستقرار السياحى يأتى نتيجة الاستقرار السياسى والمجتمعى والأمنى الذى تتمتع به البلاد فى الوقت الحالى، وأكبر دليل على ذلك هو زيادة الحركة السياحية إلى مصر من عام لآخر وعودة الطيران مرة أخرى من معظم الدول، بالإضافة إلى التقارير الدولية سواء من منظمة السياحة العالمية أو من  المنظمة الدولية للطيران المدني الـICAO، أو من البنك الدولى، إضافة إلى ارتفاع معدل الاستثمار فى مصر .


كما أشار إلى الشراكة بين مصر والعديد من الشركات الإيطالية وخاصة في مجالات الاكتشافات البترولية الغاز الطبيعي.

ads