ads

تفاصيل الأزمة الجديدة بين «البقالين» و«التموين»

البقالين - أرشيفية
البقالين - أرشيفية
هاجر محمد


قال مصطفى راضى، عضو النقابة العامة لبقالي التموين، ونقيب بقالي الدقهلية، إن الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية خالف وعوده التى قدمها للتجار قبل بدء منظومة تأمين السلع يناير الماضي.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«النبأ»، أنه تم الاتفاق مع وزير التموين قبل تطبيق المنظومة بدفع 25% من قيمة السلع التي تصرف للمواطنين أو 4 آلاف جنيه كحد أدني؛ لحل أزمة البقالين الذين لا يملكون مبلغ التأمين، في المقابل نحصل على 8 استعاضات على مدار الشهر.

وتابع: «لكن وزير التموين خالف ذلك الاتفاق حيث أصدر تعليمات لمخازن الشركة القابضة بصرف عدد 4 استعاضات فقط على مدار الشهر بقيمة أربع أضعاف المبلغ الذي دفع فقط».

وأوضح «راضي»، أن ذلك تسبب في نقص كبير في السلع على مستوي المحافظات وأصبح هناك صعوبة فى توفير حصص المواطنين، وخاصة في الزيت فمعظم المحافظات شهدت عجزًا خلال الشهر الجاري بالإضافة إلى أن بعض التجار لم يحصلوا إلا على نصف حصصهم.

وطالب عضو النقابة العامة لبقالي التموين، بالمساوة بين البقالين وشباب مشروع جمعيتي، الذين يحصلون على 8 استعاضات شهريًا، بالإضافة إلى توفير السلع بالمخازن شركات الجملة «العامة والمصرية» وخاصة الزيت.