ads

احترس من الجلوس لفترات طويلة لهذا السبب!

الجلوس لفترة طويلة
الجلوس لفترة طويلة


أثبت بحث علمي جديد أن الجلوس لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى إصابة عضلات القلب.

وأوضح البحث أن الجلوس لأكثر من 9 أو 10 ساعات قد يؤدي لنهاية غير صحية، حيث يمكن للإنسان أن يكون معرض للإصابة بمرض السكري وأمراض القلب وغيرها من المشاكل، ومعظم هذه المخاطر لا تزال مرتفعة نسبيا، حتى لو من خلال ممارسة الرياضة.

وقد ارتبط الجلوس المفرط أيضا بفشل عضلة القلب، حيث يكون القلب أضعف بشكل تدريجي وغير قادر على ضخ ما يكفي من الدم للحفاظ على بقية الجسم المؤكسد بشكل جيد، وهو ما يعود إلى "التروبونين"، وهو عبارة عن بروتينات تنتجها خلايا عضلة القلب، والتي تؤثر على مجري الدم.

ويعتقد معظم أطباء القلب، أن ارتفاع مستويات التروبونين، يؤدي إلى مشكلة داخل عضلة القلب، وأن الضرر يحدث ويتراكم هناك، وإذا لم يتم وقف الضرر أو التباطأ، فإنه يمكن أن يؤدي في نهاية المطاف إلى قصور في عضلة القلب.

وفي دراسة حديثة، جمع الباحثون معلومات عن أكثر من 1700 من المشاركين، باستثناء أي من الذين يعانون من أمراض القلب أو أعراض قصور القلب، مثل ألم في الصدر أو ضيق في التنفس، وقاموا بفحص عينات الدم للرجال والنساء من أجل كشف مادة التروبونين وتتبع القراءات من نشاطهم لمعرفة مقدار حركتهم.

وكثير من المشاركين في الدراسة أوضحوا أنهم يظلوا جالسين لمدة تصل إلى 10 ساعات أو أكثر، وأغلبهم يميلون إلى أن يكون لديهم مستويات عالية من التروبونين في الدم، وكانت هذه المستويات أقل بكثير من تلك المستويات التي تشير إلى نوبة قلبية.