ads

دراسة تؤكد: الصداع قد يكون أحد أسباب الوفاة!

الصداع
الصداع
ads


أوضح تقرير طبي جديد أن المعاناة من الصداع النصفي يمكن أن يكون علامة على مشاكل القلب التي تؤدي إلى الوفاة، وذلك وفق دراسة استمرت لأكثر من 19 عام، تضم ​​أكثر من نصف مليون شخص.

وذكر التقرير أن الصداع النصفي ارتبط بمشاكل في القلب والأوعية الدموية بما في ذلك النوبات القلبية والسكتة الدماغية، جلطات الدم ومعدلات ضربات القلب غير النظامية.

ووفقا للبحث الذي نشر في المجلة الطبية البريطانية، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي كانوا أكثر عرضة لنوبة قلبية من أولئك الذين لا يعانون من أعراض الصداع.

حيث يتوقع أن 25 شخص من كل 1000 شخص يعاني من الصداع النصفي يتعرض لنوبة قلبية، فيما يتوقع أن يُصاب 45 شخص بسكتة دماغية نتيجة الصداع النصفي.

وقد جمع باحثون دنماركيون وأمريكيون بيانات من المرضى بين عامي 1995 و2013. ومن بين الأشخاص الذين تم تقييمهم، تم تشخيص أكثر من 51 ألف شخص مصابين بصداع نصفي.

وتشير الدراسة إلى أن الصداع النصفي ينبغي أن يُعتبر عامل خطر قوي ومستمر لمعظم أمراض القلب والأوعية الدموية في كل من الرجال والنساء".

ويعد الصداع النصفي أكثر شدة من الصداع الطبيعي. حيث تصاحبه أعراض الإصابة بالغثيان والقيء والحساسية للضوء والضوضاء، وانخفاض الطاقة والصداع الشديد، الخفقان، ويمكن أن يستمر لبضع ساعات، ويمكن أيضًا أن يستمر لمدة تصل إلى ثلاثة أيام.

ads