ads

4 تقنيات تتعلق بالذاكرة تجعلك أكثر ذكاءًا؟

النبأ


تعد مشكلة الزهايمر والخرف أحد أبرز مشاكل التي تواجه المسنين حول العالم، ويؤكد الباحثون أن القدرة على التعلم هي أحد أهم المهارات التي يمكن أن تساعد في علاج تلك المشكلة.

فيقول مؤلفي كتاب "علم التعلم الناجح" بيتر براون، هنري روديجر، ومارك ماكدانيل: نحن بحاجة إلى الحفاظ على التعلم؛ لتذكر كل أمور حياتنا"، فيجب أن نتعلم إتقان مهارات العمل، والتعامل مع الزملاء.

وتلك التقنيات لا نتعلمها في المدرسة، ولكنها تساعد على المدى الطويل في علاج المشاكل الزهايمر والخرف، والمشاكل المتعلقة بالذاكرة، وفيما يلي بعض التقنيات التي تساعد على ذلك.

1) تدوين الملاحظات: وهي تقنية لا تهدف فقط إلى تسجيل الملاحظات في شكل أوراق مكتوبة والعودة إليها عند الحاجة، بل تهدف إلى تسجيل تلك المعلومات في الذاكرة نفسها، حيث أن تدوين الملاحظات، يقوي المسارات العصبية المسؤولة عن الذاكرة، وهو ما يعني أن الامتحانات التي يجريها الطلاب بالمراحل الدراسية المختلفة، يمكن أن تكون وسيلة للتعليم وليس وسيلة للتقويم فقط.

2) ربط الأفكار الجديدة بالمعارف السابقة، وهو ما يجعل عملية التعلم أفضل، ويخلق مزيد من الروابط بين المعلومات لديك، وهو ما يجعل الذاكرة أفضل.

3) ضرب الكثير من الأمثلة على الموضوع الواحد، وهو ما يجعل عملية التعلم أفضل.

4) تقييم ما تقوم به بشكل دوري، حيث وجد الباحثون أن تقييم الجهود التي تبذلها بشكل دوري، وتصحيح المسار، يجعل الأداء يتحسن بنسبة 23% في المائة.