ads
ads

«خناقة ستات» تكشف لغز تعذيب طفل وحرقه بـ«الماء المغلي» في حلوان

طفل رضيع
طفل رضيع
عادل توماس
ads


تجردت سيدة من المشاعر الإنسانية؛ بقيامها بإلقاء «ماء مغلي» على ابن زوجها، وتعذيبه؛ بسبب خلافات مع زوجته الأولى.

تلقى العميد أشرف عبد العزيز، مأمور قسم شرطة حلوان، إشارة من مستشفى دار الدفاع، مفادها وصول طفل رضيع يبلغ من العمر عامًا ونصف العام، مصابًا بحروق من الدرجة الأولى في منطقة البطن.

على الفور انتقلت قوات الأمن لمحل البلاغ، وبمناقشه الأب لم يتهم أحدًا، وأفاد بأن ذلك الحرق نتيجة سقوط مياه ساخنة عليه دون قصد أثناء الاستحمام.

وباستدعاء والدة الطفل الرضيع، اتهمت زوجة الأب الثانية بسكب ماء مغلي على نجلها؛ لوجود خلافات بينهما، كما وجهت الاتهامات لشقيق طليقها بالاعتداء عليها بالضرب بطريقة وحشية داخل المستشفى أثناء زيارتها لطفلها.

وعليه تم تحرير المحضر اللازم، وتم تكليف ضباط وحدة مباحث حلوان، بإجراء التحريات حول الواقعة؛ للوقوف على ملابساتها وبيان وجود شبهة جنائية من عدمه.

ads