ads

بروتوكول تعاون بين«الاهلى المصري» و«بولاريس» لتمويل«المطور الصناعي»

النبأ
محمد عرابي

 بحضور المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، وقع يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، وعثمان أركان عضو مجلس إدارة بولاريس الزامل للتطوير الصناعي، بروتوكول تعاون يهدف إلى تكامل الجهود المبذولة من البنك الأهلي المصري، وشركة بولاريس التي تتولى تطوير المناطق الصناعية وتجهيزها وترفيقها وتحويلها إلى مناطق صناعية نموذجية مجهزة وفقًا وأحدث النظم الصناعية العالمية، على أن يقوم البنك الأهلي بتوفير التمويل اللازم للمستثمرين للمساهمة في شراء الوحدات الصناعية، وكذا الآلات والمعدات اللازمة للعملية الانتاجية، بالإضافة إلى تمويل دورة التشغيل وذلك بالمشروعات التي تقوم المجموعة بتطويرها مثل مشروع بوصلة بمنطقة السادس من أكتوبر ومشروع العين السخنة التابع لهيئة تطوير قناة السويس، ومدينة السادات ومدينة بني سويف.

وعقب التوقيع صرح يحيي أبو الفتوح نائب رئيس البنك الاهلي، بأن البروتوكول يأتي للتأكيد على التوجه الاستراتيجي للبنك في دعم وتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة في كافة الأنشطة الاقتصادية وبخاصة المشروعات الصناعية التي تعد نواة التنمية الاقتصادية، وبما يضمن سرعة تنفيذ هذه المشروعات وتحقيق قيمة مضافة على مستوى الاقتصاد القومي، وذلك في إطار مبادرات البنك المركزي المصري لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة حال توافر شروط المبادرة، أو أي من برامج التمويل الميسر الأخرى المتاحة لدى البنك، علمًا بأن محفظة التمويل المباشر وغير المباشر للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بلغت حوالي40 مليار جم لعدد 59 ألف عميل منهم حوالي 14.75 مليار لمشروعات القطاع الصناعي لعدد 8200 عميل.

ومن جانبه صرح عثمان أركان، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة الزامل للتطوير الصناعي، أن البروتوكول يأتي في إطار اهتمام المجموعة بإيجاد شريك تمويلي قوي يؤمن بأهمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تساهم بشكل فعال في التنمية الاقتصادية.

وأوضح أن مجمع بوصلة يقدم 56 وحدة على مساحة تتراوح بين 494 و703 متر2 كاملة الخدمات والمرافق مناسبة لجميع الأنشطة الصناعية وأن الأموال المستثمرة في المشروع تبلغ 250 مليون جنيه بمتوسط 4.6 مليون جم للمشروع الواحد, وأضاف أن المجموعة نجحت فى تطوير 5 مناطق على 10 ملايين متر2, وهى مجمعات صناعية للمصنعين بمختلف أحجامها واستخداماتها في مدينة 6 أكتوبر ومدينة السادات وقناة السويس وبنى سويف، بجانب (بوصلة) المخصصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة .

وعلى هامش التوقيع أفاد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن طرح الأراضي بنظام المطور الصناعي قد أتاح سرعة توفير أراضي صناعية كاملة المرافق من خلال شراكة ناجحة ومتوازنة مع القطاع الخاص، لافتًا فى هذا الصدد إلى أن هيئة التنمية الصناعية قد انتهت منذ أيام من تخصيص 8 ملايين متر مربع أراضي بنظام المطور الصناعي في كل من مدينتي العاشر من رمضان والسادات ومن المخطط طرح ما يقرب من 5 ملايين متر مربع أخرى خلال العام الجاري.

وأضاف أن المطورين الصناعيين قاموا بتأهيل وتجهيز 12 منطقة صناعية وخدمية بمساحة 15 مليون متر بإجمالي 983 مصنعاً بإجمالي استثمارات بلغت 25 مليار جنيه أتاحت 132 ألف فرصة عمل .