ads
ads

وزير البترول يرأس اجتماع الجمعيات العمومية لـ3 شركات

نتائج أعمال شركات البترول
نتائج أعمال شركات البترول
متابعات

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على دعم الوزارة الكامل لشركات القطاع العام العاملة في مجال التكرير والبتروكيماويات للتعجيل بمشروعاتها التوسعية ووضعها على الإنتاج بما يحقق هدفين أساسين وهو زيادة المنتج المحلى بالسوق المصرية وتعظيم عوائد تلك الشركات الوطنية. 

وشدد «الملا»، في بيان رسمي، اليوم الخميس، على العمل بالتوازى فى مشروعات التطوير والتحديث بشقيها الإنتاجى والتأمينى ومسايرة التقدم العالمى فى هذا المجال الحيوى حيث أن شركات القطاع العام البترولى لديها من المقومات والإمكانيات ما يؤهلها لتقديم المزيد للصناعة والاقتصاد المصرى سواء من حيث المعدات والخبرات والكوادر البشرية المؤهلة وآليات ضبط منظومة العمل. 

جاء ذلك خلال رئاسته اجتماعات الجمعيات العمومية لشركات الأسكندرية وأسيوط لتكرير البترول والبتروكيماويات المصرية لاعتماد الموازنات التخطيطية للعام المالى الجديد 2018/2019 بحضور وكيل أول الوزارة للبترول ووكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف والرئيس التنفيذى لهيئة البترول ورئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) ورئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات ووكيل أول الجهاز المركزى للمحاسبات ورئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.

من جانبه أوضح الكيميائى مدحت بهجت رئيس شركة الأسكندرية للبترول، أن موازنتها التخطيطية للعام المالى 18/2019 تركز على تعظيم الإيرادات وترشيد المصروفات مع الاستمرار فى تنفيذ خططها الإنتاجية والمحافظة على الالتزام الكامل بتنفيذ اشتراطات السلامة والصحة المهنية ، مشيراً إلى أن الشركة تخطط لتكرير حوالى 5 مليون طن خام لإنتاج حوالى 99 ألف طن من البوتاجاز وحوالى 1.3 مليون طن نافتا و1.2 مليون طن سولار و1.4 مليون طن من المازوت و400 ألف طن وقود نفاثات وحوالى 19 ألف طن أسفلت رصف ومؤكسد، وأنه جارى دراسة إقامة مشروعين جديدين للتقطير التفريغى والجوى لزيادة الإنتاج.

وأضاف أن الاستثمارات الجديدة تم تخصيص الجانب الأكبر منها لمشروعات الإحلال والتجديد والتطوير التى توليها خطة تحديث قطاع البترول أهمية كبرى لرفع كفاءة الطاقة التكريرية بالمعامل القديمة بالإضافة إلى مشروعات جديدة لتطوير نظم ووسائل الأمن الصناعى وحماية البيئة.

وأوضح المهندس ناجى كساب رئيس شركة أسيوط لتكرير البترول، أن المعمل يقوم بدور حيوى واستراتيجى في توفير الجانب الأكبر من احتياجات محافظات الصعيد من المنتجات البترولية المختلفة ، لافتاً إلى أن المشروعات الجديدة التى تم تنفيذها مؤخراً والمشروعات التى يتم تنفيذها حالياً تمثل تجسيداً قوياً وراسخاً لرؤية قطاع البترول المستقبلية وعنايته بالصعيد ، مشيراً إلى أن موازنة العام المالى 18/2019 تهدف إلى تكرير 4 مليون طن خام لإنتاج حوالى 36 ألف طن بوتاجاز و520 ألف طن من النافثا بنوعيها وأكثر من مليون طن سولار وحوالى 2.3 مليون طن مازوت و25 ألف طن وقود طائرات. 

وأضاف أن المعمل مستمر فى تنفيذ رؤية وزارة البترول فى تعظيم الإنتاج مع الالتزام الكامل بخطة ترشيد الاستهلاك من خلال مشروعات استغلال الطاقة الجديدة والمتجددة التى يتم تنفيذها بالتعاون مع شركة جاس كول أو رفع كفاءة تشغيل المعدات القائمة بالمعمل بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو). 

وأشار الكيميائى جابر أحمد رئيس شركة البتروكيماويات المصرية إلى أهم ملامح الموازنة التخطيطية والتي تتمثل فى استهداف إنتاج 90 ألف طن من البولى فينيل كلورايد و65 ألف طن من الصودا الكاوية و15 ألف طن من حامض الهيدروكلوريك وأضاف أنه بالنسبة للمشروعات المستقبلية جارى دراسة إقامة مشروع جديد لإنتاج الأولفينات وإنشاء خط جديد لإنتاج البولى فينيل كلورايد لتعظيم القيمة المضافة من الغاز الطبيعى وهو ما يسهم مع مشروعات تطوير وتحديث الوحدات الإنتاجية كإضافة مفاعل جديد ومشروعات تحديث أنظمة التحكم الآلى لمصنع الــPVC فى إحداث نقلة نوعية فى الأداء والعوائد.