ads
ads

بحث علمي يحذر: سماعات الموبايل تسبب الاكتئاب!

سماعات الأذن
سماعات الأذن
ads


اكتشف بحث علمي جديد أن ملايين من البشر يضعون آذانهم في خطر كل يوم، نتيجة وضع السماعات في آذانهم لفترات طويلة، حتى لو كان مستوى الصوت ضعيف.

ويرى البحث الذي قام به مجموعة من الباحثين البريطانيين أن طبول الأذن يحدث بها تقشير عندما تتعرض لأحجام كبيرة في الحفلات الموسيقية وفي المناسبات الرياضية، وعند تشغيل الآلات الصاخبة.

وكشفت الدراسة أيضا عن إصابة 19 في المائة من المصابين بالصمم نتيجة وضع السماعات في آذانهم، و 21 في المائة من هؤلاء يعاني من طنين مستمر بالأذن!

ووجد البحث أن 51% واحد وخمسون في المائة، منهم لا يستطيع سماع ما يقوله الآخرون لهم، في حين يطلب 41 في المائة منهم أن يتكلموا بصوت أعلى.

وقال توماس بهرنز الباحث الرئيس للدراسة: "أن البيئات الصاخبة يمكن أن تكون سبب رئيس لأي صعوبات في السمع.

ولا يعني فقدان السمع القدرة على سماع الصوت، بل أنه يضع ضغطا على الدماغ لأنه يحاول تفسير المعنى في الكلمات، وتنظيم الأصوات، وتوجيه الاتجاه الصوتي وإعادة التركيز، وخاصة في البيئات الصاخبة مثل المطاعم، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب والعزلة.

ads