ads
ads

تعرف على قاتل الشتاء «الصامت»

الوحدة قاتل صامت
الوحدة قاتل صامت
ads


حذرت وزارة الصحة البريطانية، من البقاء «وحيدًا» لفترات طويلة خلال فترات البرودة «القارسة» بفصل الشتاء.

وقال الدكتور جين كامينجس، كبير مسئولى التمريض فى وزارة الصحة الوطنية فى إنجلترا، إن الشعور بالوحدة والعزلة يشكلان تهديدًا للصحة البدنية والعقلية للناس من جميع الأعمار، وليس فقط كبار السن، وهو ما يتضاعف خلال فصل الشتاء.

وتشير الأدلة إلى أن من يشعر بالوحدة والعزلة والبرودة تزيد خطر الوفاة المبكرة لديه بنحو الثُلث، خاصة إن كان لا يمارس الرياضة.


وتزداد النوبات القلبية على الفور بعد الطقس البارد بنسبة 40٪، كما تشهد المستشفيات ارتفاعا في أعداد مرضى السكتة الدماغية بعد خمسة أيام من بدء الطقس البارد، في حين ترتفع حالات الإصابة بمشاكل الجهاز التنفسي بعد 12 يومًا من انخفاض درجة الحرارة.


وترتبط تلك الإصابات بالحياة وحيدًا، ويقول أكثر هؤلاء المرضى إنهم يذهبون أيام أو حتى أسابيع دون أي تفاعل اجتماعي على الإطلاق، سواء كان هؤلاء من كبار السن أو غيرهم.


وقال كامينجس: "الشعور بالوحدة له تأثير مدمر ومهدد للحياة على الناس من جميع الأعمار. وبالنسبة للفئات الضعيفة، فإن العزلة الاجتماعية المقترنة بالمخاطر الصحية الناجمة عن الطقس البارد، هي مزيج قاتل.

ads