ads
ads

قاطعوا الفياجرا الأمريكية

حمدي رزق- أرشيفية
حمدي رزق- أرشيفية
حمدي رزق
ads



حيلة العاجز جنسياً حبة فياجرا أمريكية، وحيلة العاجز سياسياً حملة مقاطعة للفياجرا الأمريكية، مقاطعة الأدوية الأمريكية، حملة بلاعقل، الصيدلية المصرية أمريكية المنشأ، عندما تملك حق إنتاج الدواء تحدث عن مقاطعة الدواء الأمريكى، عندما تخترع الدواء مصرياً وتستثمر المليارات فى أبحاثه، اخطب فينا بمقاطعة الدواء الأمريكى.

لا تفترض فينا الغباء، ولا تهتبل حزننا على القدس الضائعة بين أيدينا، ولا تستحل غضبنا وتنادى فينا بمقاطعة الدواء الأمريكى، يبقى انت تهرف وانت تعلم بإنك تهرف، وأخشى أنك لا تقدر عاقبة حملتك الموهومة المتوهمة، تتوق للعب دور سياسى.. أهلا، ولكن حذار أن تقامر بحيوات المرضى فى شو سياسى صاخب.

لافُضَّ فوه نقيب الصيادلة، الدكتور محيى عبيد، قرر هكذا فى فورة حماس مقدسية المناداة بحملة لمقاطعة الأدوية الأمريكية، وحصر الأدوية الأمريكية لمقاطعتها مع توجيه المريض المصرى للبديل المصرى، ما هكذا تورد يا محيى الإبل، الدواء الأمريكى صلب الصيدلية المصرية، يكفى أن سيادتك وأنت نقيب الصيادلة تجهل حجم الأدوية الأمريكية فى الصيدلية المصرية، وعندما تنبهت إلى ما تدعو إليه غاضبا، استدركت من أمرك وقلت: «أى دواء ليس له مثيل لن يتم إدراجه فى القائمة التى سنقاطعها، ولن نضر بالمريض أبدا!».

الله ينور عليك، لا ضرر ولا ضرار، العنوا سنسفيل أبو العم سام.. العنوا ماما أمريكا على السبحة بعد خطبة جمعة عصماء تنادى وا قدسااااه، وادعوا على أمريكا بالزوال فى وقت الزوال، فلايبقى منها ديار. قاطعوا أنى شئتم، قاطعوا سفارات أمريكا وتأشيرات أمريكا، قاطعوا الملابس الأمريكية، الممزقة منها والمحزقة والملزقة، قاطعوا الرحلات الجوية الأمريكية من حول العالم، قاطعوا الأغذية الأمريكية المشبعة بالدهون، ماك وأخواتها، ولكن خلوا الدواء خارجاً، مرحلة تالية، لما تنجح حملة مقاطعة ماكدونالدز نخش على الفياجرا.

إذا أردت أن تطاع فسل ما يستطاع، النضال متصل، والحملة قايمة على الفيس الأمريكى، والكفاح دوار على تويتر الأمريكى، ممكن نقاطع فيس وتويتر وإنستجرام مرحلة أولى قبل الدخول على أدوية الضغط والقلب والسكر، آخر الدواء الكى، فلا تكوى جنوب المرضى بحملة متوهمة.. كيف تطلب من مريض أن يقاطع دواءه؟! حنانيك سيادة النقيب الغاضب.

ولن تغير من قرار ترامب شيئاً، واسأل مجرب، جربنا كل حملات المقاطعة بكل اللغات والجنسيات، دنماركية وسويسرية وهولندية، بنفس الأساليب العقيمة، والطرق المسدودة، والمناهج العبثية، بنفس التغريدات والتويتات واللافتات الزاعقة والخطب الملتهبة بالمقاطعة، بتنا محفوظين، كتابا مفتوحا، مقروءا بكل اللغات واللهجات.

إذا كان هناك واهم متوهم أن ترامب اتخذ قراره القذر إذ فجأةً يبقى طيب، وإذا كان هناك من يتخيل أن ترامب قرر من وراء الإدارة والكونجرس والبنتاجون والاستخبارات، ودون ترتيبات واحترازات وتوقعات بردود أفعال عربية وإسلامية مقاطعة، وكيف يمكن إجهاضها واحتواؤها يبقى نايم على ودنه.

ترامب يا سيادة النقيب عارف إنك هتقاطع ولن تستطيع صبرا على حبة الفياجرا، وهتبعبع وانت لا تقدر، عندما تعلن مقاطعة الأدوية مثلا وانت مستورد لصيدلية كاملة من الأدوية الأمريكية يبقى انت بتهرج، هذا هزل فى موضع جد، وانت عارف إنك تهزل وتعبث بالعقول.

نقلًا عن "المصري اليوم"

ads