ads

مواطن يستغيث: «التموين» تخفض حصتنا من الخبز.. وتماطل في تسليمنا البطاقة الجديدة

وزارة التموين
وزارة التموين


فوجئ مصطفى عثمان عبد النبي حينما ذهب لصرف المقررات التموينية في منفذ التموين بقرية «صنبو» التابعة لـ«مركز ديروط» محافظة أسيوط في شهر يونيو الماضى بالموظف يبلغه أنه لن يتمكن من صرف المقررات التموينية بسبب تلف البطاقة التموينية المقيدة باسم زوجته راوية جمعة سيد أحمد، ومدرج بها 8 أفراد لصرف المقررات التموينية، و9 أفراد لصرف الخبز.

واتخذ مصطفى وزوجته الإجراءات المطلوبة لاستخراج بطاقة جديدة، ومنذ ذلك الوقت ولم تتمكن الأسرة من صرف المقررات التموينية، ولكنهم يصرفون حصتهم من الخبز كاملة "45 رغيفا" بموجب خطاب من مكتب التموين لصاحب المخبز، إلا أنهم فوجئوا منذ 10 أيام بتخفيض الحصة إلى 20 رغيفًا، وتقدموا بعدة شكاوى لوكيل وزارة تموين أسيوط لاستخراج البطاقة الذكية وصرف حصتهم كاملة من الخبز كاملة، ولكن دون جدوى، وتقدموا بشكوى أخرى لإدارة تموين ديروط، فتارة يخبرونهم أن تخفيض حصة الخبز هي تعليمات وكيل الوزارة، وتارة أخرى يخبرونهم أنها تعليمات الوزير.


ويقول "مصطفى" إن هناك حالة من التخبط، وليس هناك أي منشور أو أمر كتابي، بل الأغرب هو أن الشكوى التي تقدمت بها لإدارة ديروط التموينية تمت إحالتها إلى رئيس مكتب تموين «صنبو» بصيغة للاختصاص والعمل على راحة المواطن، فأين هي راحة المواطن".


وبناء على طلب مصطفى تم تسجيل الشكوى في مكتب تموين «صنبو» برقم وارد 2562 بتاريخ 23/10/2016، ولكنها ظلت حبيسة الأدراج، وحتى الآن لم يتم استخراج البطاقة التموينية الجديدة لأسرة مصطفى.


ويناشد "مصطفى" وزير التموين بالتحقيق في هذا الأمر، وسرعة صرف البطاقة التموينية الجديدة لأسرته، وصرف حصتهم كاملة من الخبز، وخاصة وأنهم أسرة كبيرة مكونة من 9 أفراد، وفي حاجة ماسة إلى صرف المقررات التموينية التي تخفف عنهم من أعباء الحياة.


مصطفى عثمان عبد النبي عثمان

صنبو، مركز ديروط، محافظة أسيوط

رقم البطاقة التموينية: 125400162633